اخبار مصرية

وزيرة الهجرة ومحافظ الفيوم يتفقدان أعمال القافلة الطبية لمؤسسة صناع الخير بالمدرسة الفندقي

وزيرة الهجرة ومحافظ الفيوم يتفقدان أعمال القافلة الطبية لمؤسسة صناع الخير بالمدرسة الفندقي

 

متابعة / خالد عبدالعزيز _الفيوم

 

تفقدت السفيرة سها جندي، وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، والدكتور أحمد الأنصاري محافظ الفيوم، أعمال القافلة الطبية المجانية للكشف عن أمراض العيون ومسببات العمى، والتي تنظمها مؤسسة صناع الخير تحت مظلة التحالف الوطني للعمل الأهلي التنموي، بالمدرسة الفندقية بمنطقة دمو، ضمن زيارتها لمحافظة الفيوم، في إطار المبادرة الرئاسية «مراكب النجاة» للتوعية بمخاطر الهجرة غير الشرعية.

جاء ذلك بحضور الدكتور محمد عماد نائب المحافظ، والدكتور محمد التوني معاون المحافظ، والدكتورة أماني قرني وكيل وزارة التربية والتعليم، والدكتورة ريحاب عريق وكيل المديرية، والأستاذ مراد مسعود رئيس الوحدة المحلية لمركز ومدينة الفيوم.

وقد حرصت السفيرة سها جندي، وزيرة الهجرة، والدكتور أحمد الأنصاري محافظ الفيوم، على تفقد القافلة، بمختلف تخصصاتها واستمعا إلى عدد من المواطنين، وأعربت الوزيرة عن سعادتها بما شاهدته من دعم الأسر الأكثر احتياجاً، كما وجهت الشكر إلى القائمين على القافلة؛ لجهدهم المبذول لدعم المواطنين الأولى بالرعاية وتوفير احتياجاتهم من العلاج والدواء، بجانب توفير عدد من النظارات الطبية للمحتاجين إليها من أبناء القرية.

وأشادت وزيرة الهجرة، بالخدمات الطبية المقدمة في القافلة والتخصصات المتوفرة بها لعلاج المرضى الأكثر احتياجا، مؤكدة أن جهود وزارة الهجرة للاستفادة من الأطباء المصريين بالخارج في تدريب الكوادر الطبية أمر مهم ومثمر، بالإضافة لتنظيم شبكة قوافل طبية وعيادات متنقلة في إطار مبادرة «مراكب النجاة» لصالح أهالي القرى الأكثر عرضة للهجرة غير الشرعية، وتوفير البدائل الإيجابية من تدريب وفرص عمل وريادة أعمال للشباب، بما يحقق تنمية مستدامة.

كما أشارت وزيرة الهجرة، أن القافلة تأتي تفعيلًا لدور مؤسسة صناع الخير في خدمة المجتمع وتماشيًا مع توجهات الدولة المصرية في خدمة القرى الأكثر احتياجًا، مبينة أن مؤسسة صناع الخير، واحدة من المؤسسات التي تقدم الكثير من الدعم من شأنه توفير حياة كريمة للفئات الأكثر احتياجا، مؤكدة حرص الوزارة على التعاون مع مؤسسات التحالف الوطني للعمل الأهلي التنموي، تماشيًا مع توجهات الدولة المصرية وتنفيذا لتوجيهات فخامة الرئيس عبدالفتاح السيسي لخدمة القرى الأكثر احتياجًا، حيث تستهدف القافلة خدمة أهالي منطقة بدمو من خلال تقديم الخدمات الطبية المجانية بمختلف التخصصات.

ومن جهته، أشار محافظ الفيوم، إلى أن القافلة الطبية المجانية للكشف عن أمراض العيون، لطلاب مدرسة دمو الفندقية وأهالي المنطقة، تتضمن تقديم خدمات الكشف في مجالات الحد من مسببات العمى بتوقيع الكشف الطبي وصرف العلاج وتشخيص الاحتياج لنظارات طبية وتسليمها لمستحقيها، موضحاً أن القافلة تأتى بالتنسيق بين المحافظة ووزارة الهجرة من جانب، ومؤسسة صناع الخير تحت مظلة التحالف الوطني للعمل الأهلى التنموي، من جاب آخر.

وأشاد المحافظ، بجودة الخدمات التي تقدمها القافلة الطبية للمترددين عليها، مؤكداً أهمية دور مؤسسات المجتمع المدني في تنفيذ المبادرات الرئاسية، لافتاً إلى جهود المحافظة في التشبيك بين مختلف الجهات الحكومية وغير الحكومية، لتقديم الخدمات للمواطنين بكافة القطاعات، بالشكل الذي يعود بالإيجاب في تحسين الحياة المعيشية لمواطني الفيوم.

كما أكد محافظ الفيوم، أن المحافظة تبذل قصارى جهدها في تنظيم القوافل الطبية المجانية، بالتنسيق بين مختلف الجهات المتخصصة، للتيسير على المرضى وتخفيف الأعباء عن كاهلهم، مشيرًا إلى أهمية التوسع في تنظيم العديد من القوافل لتشمل كافة القطاعات ومختلف الفئات، وزيادة عدد تخصصاتها لتحقيق أكبر استفادة للمواطنين، لحين الانتهاء من الوحدات الصحية والمراكز الطبية الجارى إنشاؤها من خلال المبادرة الرئاسية “حياة كريمة”، مشيراً أن القيادة السياسية تضع نصب عينيها صحة المواطنين وتوفير الخدمات العلاجية والطبية لهم بشكل ميسر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى